الخميس، 21 أغسطس، 2008

- ما هي أسباب الغيرة المرضية وما هي آثارها السلبية وكيف يتم معالجتها اجتماعيا

الغيرة المرضية تتدرج من غيرة يعاني منها المريض وحده الي غيره يعاني منها من حوله او قد تصيبهم بالإيذاء . فهناك من الغيرة ما يصيب الأزواج او الزوجات و يشعرون و يعتقدون اعتقادا خاطئا بخيانة الطرف الاخر . ذلك قد يحدث في حالات الاكتئاب او الاضطراب الوجداني او يحدث في بعض حالات الفصام. بالطبع ذلك يصاحبه اعراض اخري مثل التوتر و عدم النوم و كثرة الكلام او سماع اصوات غير حقيقية .
و الغيرة المرضية قد تاتي كعرض وحيد لبعض المرضي في اضطراب الضلالات .
و لكن الغيرة قد تكون شديدة ايضا في اوضاع طبيعية مثل اضطراب الشخصية المتشككة و فيها يشعر الشخص بان الزوجة قد تخونة و يبحث عن اسباب او اعراض لهذا مما يحول حياتهما لجحيم.
كذلك قد تكون الغيرة المرضية في شكل وسواس يعاني من فكرته المريض و يحاول ان يبعد هذه الفكرة عن ذهنه و لكنه لا يستطيع لترددها الاارادي عليه مما يزيد من معاناته.
و في كل الحالات المرضية و غيرها ننصح الاسر التي تعاني من هذه المشكلة بالاستعانة بالمتخصصون في الارشاد للمشاكل الاسريه و قد يحتاج احد الازواج للعلاج الدوائي حسب الحالة و نتمني للجميع حياة مستقرة هانئه.
و هناك بعض التوصيات لتجنب الغيره المرضية:
- تذكر ان الغيرة ليست شكل من الحب بل تقتل الحب
- تذكر ان الغيرة الحمقاء هي سبه لمن احببته فهكذا انت تفقده
- تذكري ان الغيرة العادية جزء من الحب و الغيرة الشديدة تخنق الحب
- دوام الحياة الزوجية في الثقة
- انت اخترته لا تبحث في الماضي فالحاضر و المستقبل لك الا يكفي هذا .
- لا تدع سمه الغيرة تسيطر عليك بل جاهد انت نفسك
- السعادة نصنعها بالواقع و الغيرة المرضية خيال غير واقعي فاصنع سعادتك.
- انت و اثق في نفسك واثق في زوجك.

ليست هناك تعليقات: