الثلاثاء، 26 فبراير، 2013

الترامادول



ادمان الترامادول ، ليس اقل خطرا كما يظن مستخدميه
( سؤ الاستخدام و ليس الاستخدام لسبب طبي )، فهو "الترامادول " افيون مخلق مثل الافيون و الهيروين و الموفين في مفعوله علي المخ و يصل المستخدمين فيه لجرعات تصل من 200 الي 2000 مجم من الاستخدام اليومي ، و تكفي جرعة 200 مجم لتؤدي للادمان و الاعتماد عليه ، جرعة 500 مجم تؤدي لنوبات التشنج او هبوط في التنفس ، 30% ممن يستخدموه يصابون بحالات نفسية من اكتئاب او هذيان و ذهان و تهيؤات و هلاوس ..........الترامادول ادمان و لا يوجد سبب وجيه لاستخدامه و تعاطيه بدون استشارة طبيب ( فهو ليس اسبرين و لا بنادول ) .

يختلف المرضي في التورط في سؤ استخدام وادمان "الترامادول " فمنهم من يستخدمه لعلاج الاوجاع الجسمانية و المساعدة علي العمل الشاق و منهم من يعالج به الصداع النصفي او الاكتئاب و لا يلجأ للطبيب و منهم من يستخدمه في العلاقات و النشاط الجنسي .........كل هذا يعتبر البوابة للدخول في عالم الادمان .........لا تستسلم للنصيحة السهلة و اطلب العلاج الصحيح في كل شكواك لتجنب التورط في استخدام ادوية مثل الترامادول ، تحل لك مشكلة بصورة مؤقته و تدخلك في دوامة الادمان مدي الحياة .

لا يوجد مبالغة حين نقارن قرص " الترامادول " بسنة الافيون و جرام الهيروين في مخاطرهما و الادمان عليهما . عليك ان تتخذ الخطوة الاولي في علاجه و الحياة بصورة صحيحة و صحية .
 
لما كان الهيروين غالي و مغشوش و له سمعه سيئة في انتقال امراض الدم بالسرنجات و الابر ، و المورفين صعب يتجاب من المستشفيات و الصيدليات ، و كان السعر للافيونات المشابهه غالي ، كان انتشار الترامادول قرص افيوني مخلق من المصنع مركز و رخيص و يؤدي للادمان مثل الهيروين ..........السؤال من مصلحته بيع مثل هذه الاقراص بسعر ارخص و مخاطرة اكبر من الهيروين ، لينتشر الادمان في كل الاعمار ، بدلا من الهيروين في سن الشباب ......الادمان معركة ليست طبية فقط و لكنها معركة دولة قضاء و شرطة و مجتمع مدني و طب .

ليست هناك تعليقات: