السبت، 10 مايو، 2014

كلمات عن الثورة = 32


- في سياسة في العلم ؟................ايوة في سياسة في العلم بس دايما بتبوظه !!!!!

- في امر جهاز الجيش لعلاج الفيروسات
النقاش اخذ مستوين و هم المهارة الاكلينيكية و الابحاث العلمية ....و ليس هنا المجال للاستفاضة في اختلافهم كمهارات و تدريب و اهميتهم المتكاملة في الخدمة الطبية .......و ليس دفاعا عن الجهاز الخاص بالجيش ( الذي هو موضع تقييم علمي كما اوصي السيد رئيس الجمهورية المؤقت ) ....و لكن في المؤتمر الصحفي ظهر السيد الاستاذ الدكتور احمد علي مؤنس - باطنة - كلية الطب جامعة عين شمس مقدما نفسه مشرفا علميا علي بحث الجهاز و تفعيلاته.......اخيرا العلم له وسائله و لكنه ليس حكرا علي جامعة و لا غرب و لا شرق و لا مدنين و لا عسكرين .......لابد من مناقشة الامر من المتخصصين علميا و فقط .

-  يسألونك عن انهيار العلم و المنهج العلمي في مصر .........اجبهم اننا تخطينا كل الحدود من اول ما اصبح الرسائل العلمية تمرر بدون تدقيق و اصبح ليس لها وزن في الدرجة العلمية و اصبحت تباع في اسواق الكتب القديمة بعشرة جنيهات ........العلم يحتاج لمجتمعات علمية جادة من غير تمثيل و لا كوسة و لا تمرير و لا استهتار .......و اقل شيء ترجع مصر بلد شهادات صحيح مش بلد كوسة و صدفة و احتكار و مصالح ....

- كان حيحصل ايه لو البحث بقاله 20 سنة ، تم عرضه بطريقه علمية اكثر 
او بخبر قصير عن الجيش 
و تم مناقشته علميا من المتخصصين في وقت اكثر سنة و لا اتنين 
و في نفس الوقت قدمت خدمات عن طريق مستشفيات الجيش
ليه تم عرض الامر علي العامة ، ليصبح الامر اختلاف و ملهاة و تضيع امناقشة العلمية
ليه يتم العرض ليأخذ ابعاد سياسية 
جهاز واحد او انجاز واحد او عالم واحد لن يضفي للسياسة شيء الا بتراكم عدد اكبر من الانجازات تأخذ وقتها و تتصل اكثر بخدمة الناس .........الامر في اقل شيء فيه تسرع و عرض مشوه ........و لا تعليق علمي الا للمتخصصين و بالطرق العلمية المعروفة .

- عند ذكر ...............
الانتماء و خدمة الوطن ( يري البعض مثلا فترة التجنيد تضييع للوقت )
الاخلاص للعمل ( هناك من يراه وهم في مقابل فتات المرتبات و هناك من يتقاضي الملايين بلا تعب )
البر و طاعة الوالدين ( لن نطيل في شرح كسر الحواجز و القيم )
احترام الاخرين و العطاء للمجتمع ( جربنا الاقصاء و الكره )
الفكر الابداعي و العمل في جماعة و حب النجاح للاخرين ( نكره نجاح الفرد و نري الابداع مرادف للرقص الخليع )
حب الجمال و الفن و الثقافة ( سفسطة في غير موضعها و لا يوجد وقت لها )
و غيرها من القيم النبيلة تمر علينا و ربما يسأل البعض منا هل افتقدناها لاستهتارنا بها ام لانها معاني غير واضحة و لا تعبر عن الاجيال الحالية او انها لا تعبر عن الزمن و الاحتياج و التفاعل الحالي بين الناس ...........البعض لا يراها مناسبة لتتحقق في زماننا و البعض يري الدين لا يشملها !!!!!!!!!!!
كيف سنتحرك للامام و الزيت الذي يسهل التعامل بين الافراد ،و البنزين الذي يدفع الناس للحماس و الاخلاص اما غير موجود او نراه غير ذو اهمية !!!!!!!!!
الرؤية الواضحة ليست فقط في رفض لكل القيم لمجرد تجارب و خبرات الماضي القاسي و لا اختزال للدين في اوامر الصلاة و الصوم و الحجاب و النقاب ..........القيم الجادة النبيلة لابد ان ترجع لتكون قيم المجتمع ان كان يسعي للبناء و التقدم بعض الخطوات للامام .








- في فرق بين النقد ، و الانحطاط و الانتقاد المغرض
مع اسفي لكل من يهاجم جيش مصر بلدنا رمز الوطنية
ممكن تنتقد و تقترح التغير و تطالب بالافضل
لكن تكسر كل القيم و تخرج عن الانتماء و الادب
بجد سفالة

- لازم تعرف تفصل بين الاحساس بالظلم و بين التلويش علي حساب الدولة و امنها .........ابدا لم يكن شعورك بالظلم مبرر لخيانة المباديء او الوطن ........

- علشان الناس تصدق و تضحي و تبني ...........
لازم يكون في عدل و محاربة للفساد و امن و مساواة في الفرص و مجال للترقي و الابداع .
لازم يكون في مستقبل و تملك لاراض زراعية و امتداد افقي علي ارض الواقع .
لازم ينتهي احتكار اي تجارة او صناعة او يتم دفع ضرائب توازن العدالة الاجتماعية .
لازم الانسان يحس ان في مساواة في الرعاية الصحية و التعليمية و الترفيهية و لو كان المستوي قليل او متوسط و لكن متساوي .
لازم يكون هناك رؤية و خطة واضحة لبكرة .......الناس تضحي من اجل مستقبل افضل لاولادها و لا تضحي و فقط ........

-  اذا اتهمتهم بقلة الذكاء او بالجهل او بأنواع من الحيوانات تقليلا لشأنهم ،،،،،،،اذا رأيت انهم افاقين و فسقة و يسبحون في الكفر .......تذكر انهم اقاربك و اهل شعبك و ان جيناتك و جيناتهم متداخلة و ان التعليم واحد و التدريب واحد .........اسهل شيء الحكم علي الاخرين و التعالي عليهم ........الصعب التقارب و ايجاد طرق التواصل و التفاهم و الحلول المشتركة و التعايش .........فعلوها من هم مختلفين في كل شيء و بنوا بلاد مثل كندا و امريكا و اسرائيل ..........لابد ان يفعلها الشعب المصري الاصيل ابن الناس و الحضارة .


- في زمن ........الطيران من الافكار المجنونة
في زمن اخر ............معقولة ما ركبتش طيارة قبل كدة !!!!!!!!!!!!!!!
نقيس الامور في سياقها و زمانها .....

- لما تلاقي واحد عمال يتكلم في المباديء و ازاي الشغل يتم و يتطور و انت عارف انه خاربها و برضه مستمر في مكانه ...........بتبقي عايز تسأله اخبار الشلة اللي سانداك ايه و لا انت عامل مصلحة لوحدك و معتمد علي نفسك ...........لا للفساد و النفاق و الاحتكار بقي بصراحة، كفاية LOL

-  
في افلام حسن الامام 

ما تظلمهاش علشان ليها ماضي و الظروف خلتها تشتغل رقاصة .

في الواقع المصري 

......................... اصلا الظروف خلتنا مش مركزين نتمرن و ندخل تصفيات الام المثالية .

- هو ليه لما ناس بتتكلم تدفعنا دفعا للتفكير اننا ممكن نفقد
اخلاصنا للوطن 
الدين و التدين 
العيشة الكريمة 
المحافظة علي التاريخ 
الابداع 
العلم 
الديمقراطية 
الاستقرار 
تقدير و احترام المرأة
المساواة في الفرص 
الاداب و الفنون 
الجماليات في التعامل و العمل و البيئة
و كأن اختيار احدها يؤدي للتضحية بالاخري او ان انها قيم متضادة في طبيعتها !!!!!!!
مع العلم اننا بسهولة و بكل رقي يمكننا ان نتمسك بها جميعا

-  اكتر حاجة بتضيع الفلوس , و المجهود ........ القمار و الادمان و الانتخابات LOL

-  لابد ان نتذكر ان كل شاب في مصر له تجنيد ............مر بفترة انه عسكري غلبان
انهم يقتلون اخواننا و ابناءنا ......البقاء لله و الرحمة للشهداء و النصر لمصر.

-  البعض يدخل الانتخابات .........ليحصل علي الشهرة التي تفيده في عمله الخاص كصحفي او محامي ..........الخ

- من العلماء من يتملكه العلم و التأمل و التفكير فيه ، حتي اذا سألته سؤال تجد عنده الاجابة .......لانه ببساطه فكر في سؤالك و سأله لنفسه مسبقا و اعد اجابته ...............لا علم بدون فضول و دهشة و تساؤل و بحث عن الاجابة .

-  في الاعمال
لابد من توافر النية و الارادة مع العلم و المهارات و الخبرة
هناك من لديه نية حسنة و جاهل فلا يستطيع الاداء
و هناك من لديه العلم و الخبرة و ليس لديه النية و الارادة فيقف عقبة في طريق الاداء

-  هل اذا اراد احدهم التحول الديمقراطي قبل الثورات ، هل كان بأمكانه ؟؟؟؟
اصحاب المصالح بيضغطوا عليه ......فهو لا يستطيع اختيار تبادل السلطة تجنبا لتبادل الرصاص .
التغيير لا يتم من فوق و ان حدث يكون غير دائم و ينتهي بانتهاء صاحبه و لكن التغيير الدائم يكون باتجاهات شعبية ........حتي لو كان تغير جزئي فهو تغير دائم .
-"انت فاكرها سايبة و لا ايه "...........جملة كان يقولها المصريون للاشارة لوجود قانون و حكومة . 

- سيبك انت من التكفير و التخوين و الشتيمة 
سيبك من الاستموات و ادعاء البراءة 
سيبك من الشتيمة و الرد عليها
السيسي رشح نفسه و غالبا حينجح في الانتخابات
المهم يعرف ينجح في الحكم و يواجه الفساد و الاحتكار و يحقق اهداف الثورة .
سيبك الكل ممكن يقسو و الكل ممكن يتشتم ........المهم النتيجة، حنشوف .......مصر فوق الجميع . 
- لازم نعترف ان سن المعاش هو الستين و ممكن يكون 65 او حتي 70 ..........بعد كده ممكن الواحد يكون مفكر ، كاتب ، فيلسوف ...........لكن لازم يفهم و نفهم ان في سن للعمل المهاري او الاداري علينا ان نتقاعد فيه ...........

- ما الذي يمكن ان يفعله اي انسان من عمل " حكومي " في الدولة للدولة .........حتي يكون مرتبه مليون او 2 مليون في الشهر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟................التفسير الوحيد في وضعنا الحالي انهم يعطونه هذه الاموال " رسميا " بدل ما ياخدها "رشاوي و اتاوات "؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

-  علينا مراجعة المشاكل الصحية و مشاكل خدماتها في مصر بحرية و بعيدا عن الزام علوم الجودة و الحوكمة لاحقا .........لان الواقع سيفرض علينا في الحلول استخدام نماذج مختلفة من الادارة و مستويات مختلفة من الجودة لتوفير خدمات صحية حقيقية في ظل واقع الميزانيات و المرتبات المتوفرة لوزارة الصحة ..........

- لو كانت القنابل الثلاث عند جامعة القاهرة ردا علي الحكم القضائي بالاعدام ...........فالرجاء ان يوضع بالقنابل مجال للنقض و الاجراءات ........لان الحكم بالاعدام ده في الاخر مش حيتنفذ / لكن القنابل انفجرت ......كل خلاف له حدود .

- الف مبروك لاردوغان النجاح في الانتخابات   ...........و مبروك للقرعة اللي بتتباها بشعر بنت اختها ........

- و ايه يعني لما جبان يفجر قنبلة 
و ايه يعني لما تلاقي له مبرر 
و ايه يعني لما ننكر المستفيد و نقول علي المقتول انه قتل نفسه او قتله زملاءه
و ايه يعني طالما رابعة بقت رمز و اللي مات فيها الغلابة و هرب الكبار 
و ايه يعني لما نحارب المجتمع كله ، طالما ما وقفش معانا 
و ايه يعني لما افرح في بلدي لما تتفجر قنبلة و افرح لاردوغان في نجاحه كأنه من بقية اهلي
و ايه يعني ان الانتقام يملاء القلوب و القتل اساس النوايا 
و ايه يعني لما تتساوي كل الخسائر امام الاهداف العليا و السامية 
و ايه يعني ااحنا مكملين ، حتي لو اتفتت و حصل حرب اهلية 

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لا تعليق ............و لا اي شيء كمان 

و لكن عليك ان تتذكر حد و عقوبة الحرابة و قطع الطريق و الافساد في الارض ......مصر فوق الجميع.

- اهم حق من حقوق الانسان ان يكون هناك للانسان "وطن موحد مستقر ".............و لكم في فلسطين 1 و 2 و 3 ...........عبرة لمن اعتبر .

- بداية الفشل ............انك مع كل فكرة اصلاح او نصيحة يقدمها لك احد ، انك تقول "ما انا بعمل كده فعلا"...........فعلا يا فاشل ..........

-الحرامي او السفاح او اي مجرم يبرر افعاله بظلم المجتمع له ، .........و المجتمع ظالم له فعلا ...........و لكن الظلم لا يبرر الجريمة.

- علاقتنا بالنهر زمان كانت ...........عبادة اله .

علاقتنا الان بالنهر ...................الدخول للحمام .

تغيير يوضح كل شيء .


-  بعض المعلقين علي الاحداث بيبقوا افكارهم قديمة قوي .............الخبرة مطلوبة اكيد .........لكن ساعات بحس ان الواحد منهم حيقول " كل الهرج و المرج ده لاننا تركنا عبادة اتون الفرعون الاله "............

- لن يستقيم بناء وطن لا في ظل " موتوا بغيظكم " و لا " كايدينهم " ...........التطرف المسموح فقط هو "حب مصر ".

-  في حياتنا بعض الامور في احتضارها تحتاج " لقبلة الحياة " ..........و الناس متفرجين في حيرة و ترددهم في المساعدة بين ....."قلة ادب او قلة مهارة او بيتقرفوا" .

-  اقتراح 
هو ليه وجدي غنيم ما يرشحش نفسه بالمرة ..........علشان يعمل توازن عندنا في موضوع الشتايم ده .........

- الجزء الاساسي في التغيير في اي ثورة او تغيير هي اما ايجاد طبقة جديدة مستفيدة من "المزايا الاجتماعية الاقتصادية "..............او توسيع رقعة و عدد المواطنين المستفيدين من هذه المزايا " العدالة الاجتماعية الاقتصادية "..........بدون ذلك لن يكون هناك تغيير و لا تسمي ثورات ..........

- #تحيا_مصر نظرية الثأر لن تعيد الموتي ، و لكن ستزيد الموتي و اليتامي و الثكلي ........و لن تفرض مجموعة علي المجتمع رأيها و ان تمسحت بالاسلام و ان فخخت القنابل .

- #تحيا_مصر اتمني برنامج انتخابي يحقق الامال و يستخدم طاقات الشباب و الخبراء الاكبر ، يكون واقعي لهذه المرحلة و حقيقي و ممكن تنفيذه و يحقق احلام الجيل الحالي و فيه سر تحقيق احلام و اهداف الاجيال القادمة .


- في العمل 
من السهل انتقاد الاخرين ، الصعب المثمر هو التعاون معهم و الاستفادة من اختلافهم و اثراء العمل من خبراتهم .

- اثر الانترنت علي الشباب المصري للحصول علي المعلومات و الاطلاع و وسائل التواصل الاجتماعي له نفس فعل الصدمة الحضارية التي تعرض لها المصرين بعدالحملة الفرنسية .............و لكن التفاعل معه و عواقب تعاملاته اسرع و لن تتوقف عند الثورة السياسية و لكن ستمتد لتغييرات فلسفية اجتماعية و علمية .

- مشكلة الارهابي انه يظن " موت الاشخاص " حلا ......... المشكلة ان هناك افكار تختلف و كل حدث يؤثر في هذه الافكار بالقوة او الضعف ، و القتل عواقبه تقوية الفكرة مهما كانت هشة فما بالك انها صحيحة ............الارهابي عليه وحده ان يقرر الخروج من هذه الدائرة و الا مصيره الموت او الطرد في الجبال " اذا وجدت جبال "............

-هل ذنب
الدين ............ان هناك كهنوت و هناك من يخطفه و يدعيه له فقط .
الصدق .........ان الكذب اصبح ممدوحا و من المهارات الاجتماعية .
الوطن ......... ان هناك من يخلط بين مستواه الاجتماعي و الشعور بالظلم او استباحة الظلم.
الخطيئة ......... ان كل خطأ هام هو الخطيئة الجنسية و نسينا الفساد و الاحتكار و النفاق.
الاخلاص ......انه مجهود يخطأ تقديره الصديق و الاحباء .
الحب .......... ان هناك من استخدمه للخداع.
الجمال ........ان هناك من يتحرش به .
العلم .........اننا في عصر ظلمات و حركات التنوير الخاطف .
الابداع......... ان نرفضه لانه يذكرنا بالراقصة المبدعة و لا يذكرنا بالعالم او العامل او الاديب المبدع .
علينا ان نري الاشياء دون عتامة ثقافة الاخطاء و المفاهيم المغلوطة .
-  لكل لاهث وراء السلطة و القوة ............. الامور ليس كما تظهر .........و ليس كل مهزوم او جارت عليه الايام فاشل ..........و الا انكرنا فضل و منطق و قوة الحضارات السابقة لمجرد اندثارها ........فقط الايام دوارة و هي سنة الله .

-  الذين يتكلمون عن توحيد البلاد ..............هم من يتنازلون عن حدودها و يفككونها !!!!!!!!!!!!!!!!!!
الوحدة لها ثمن مال و فكر و تقارب و تسامي عن الصراعات و تعايش مع كل الثقافات و حفاظ علي حقوق وحدات الاوطان .......................الكل يحلم بالوحدة و لكن من يعمل بجد لتحقيقها و لا يضيعها و يضيع مستقبل الاجيال باستباق الاحلام و طلب الزعامات .

- الشعوب لا تتحطم و لكن تتحطم و تنهار الياتها ...........جيش مصر تحطم عدة مرات امام الغزوات من الهكسوس و الفرس و الفرنسين و الانجليز ..........بقي الشعب و لكن في كل مرة تحطم فيها الجيش المصري دخلت مصر و شعبها لعصر اخر جديد من الاحتلال و الهوان ، له معاييره و طرق التعامل فيه .........السؤال لماذا هناك "الان " من يريد تحطيم الجيش المصري و تهديدنا بوجود "جيش مصر الحر ".........و الي اي طريق يخططون بالذهاب بنا و بمصر .

- هناك دائما من البشر من يبحث عن النوايا دون السلوكيات و لا يفصل بين الحياة الشخصية و ما يفعله الاشخاص في وظائفهم و تعاملهم مع الاخرين ...........الصحافة الصفراء و رجال الامر بالمعروف و النهي عن المنكر و المدافعين عن حقوق الانسان ............مجرد ابتزاز لمواقف الاخرين و استفادة من اخطاء البعض .

- بالنسبة للفتوي بتاعة انكل ياسر برهامي " ان صدقت " ............فهمنا الزوج انه مش حيدافع عن زوجته المغتصبة لان الوضع انه مكره ..........طب ممكن ينتقم لها و لشرفه بعد ذلك و لا حتحسب قتل عمد و لا الافضل انه يكمل فرجة علي الاعلانات في التلفزيون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

- سهل نقول لا امل في الشعب او اصلاحه او اصلاح البلد .........الصعب نحلم و نحدد هدف و خطة و نشتغل و نضحي زي البني ادمين ..........بقي في حاجة بالذمة اسمها ما فيش امل .؟؟؟؟؟؟؟

- من حق بعض الناس انها تثور ........و من حق البعض الاخر انه يثور علي ثورتهم ارجاعا ، اصلاحا ، تمديدا للتغير او تعريضا له .............و من البعض الاولاني يتحالف مع بعض من التاني و يثور تالت و يغير و يصلح ................لن تتوقف حركات الثورات المردود عليها الا اذا تسامحت الافراد بدلا من فكر الانتقام و تمجيد من معهم و يفقدونه مع تتفيه و سب من يفقده غيرهم .............لن تتوقف حركات التغيير الا عند الاتفاق علي اسس التغيير ، و حده الادني المناسب في الظرف التاريخي و سياق الاحداث ...............لن يتوقف شيئ بالقتل ...........و لكن بالاتفاق / او بالوقت و ظهور اجيال اخري تري مشاكل مختلفة .

-  حظر 6 ابريل ، زي حظر الجماعة زمان ............حيعمل لها مستقبل .!!!!!!!!!!!!!

- من يريد ان يصل للنتائج دون مقدماتها .........المشكلة ليس في انه قد يكون نصاب او ضعيف العقل .......المشكلة في انه لن يتعلم ابدا التفكير السليم ، و لن يمر بتجربة حقيقية من الخبرات ........و المشكلة الاكبر عند انتشار هذا الفكر كثقافة في المجتمع ..........نواجه بلا خبرات و تفكير معوج و مطالب لنتائج لا معقولة .

- "بوتفليقة " رمز الاصرار و الارادة " العربية " ...........لا تراجع و لا استسلام .............الحكم لاخر نفس ياولاد اللذينة .

- برضه تحس ان السبكي " غير و اثر " في الثقافة المصرية الداخلية و الخارجية .............."نزوة " ........ده كان ناقص يقول مرافقينها !!!!!!!!!!!!

- ماما امريكا ............عايز الجنسية مع شوية طلبات ، و نازل دلوقتي عايزة حاجة اجيبها لك من تحت ..........

- "جهد" بدون خطة و تنظيم و استمرارية و مثابرة .........لن يدفع لنجاح " الفرد " ..........اما عن الجماعات و الدول لابد من وجود مع ما سبق "التناغم " لتحقيق النجاح و الانماء و ليكون هناك مردود مادي و معنوي علي كل فرد .

- المجموعات متوسطة الذكاء التي تتعاون و تعمل في تناغم و تواصل و تفهم اكثر نجاحا من المجموعات الاكثر ذكاء و لكنها تعاني من فوضي التواصل و المجادلة.

- لنتعرف علي المنظومة التي تحكم عقولنا و ثقافتنا ............نحن نطالب بالامن و الحرية و العدالة ...............و رغم ذلك نجد ان قتلي و ضحايا حوادث الطريق تبلغ 12 الف قتيل سنويا ........... من المؤكد ان مطالبنا حقيقية و لكن من الاكيد ان طريقة تفكيرنا للوصول اليها و حلها تسير في اتجاه يعقد الامور ................الحلول دائما تتجه لحل مشاكل الواقع و ترتيب اولوياتها و ادواتها و ليس فقط برمزية الامور .

- حقيقة الامر 
ليس فقط ان البدائل محدودة و الوطن في فوضي و خطر 
و لكن لابد لابد لابد ........... ان ينفذ ما وعد به لنتحرك للامام.


الكبار ينقصهم الجرأة و تعودوا علي الحياة في ظل مبارك و من سبقه ( بدون حريات ).

لكن هذا لا يثبت ابدا بأي حال من الاحوال تقبلهم للظلم و مشاركتهم فيه او في الفساد .

الاكيد انهم استطاعوا تربية جيل من محبي الحرية .!!!!!!!

الاكيد انهم تحركوا للعلم و اكتساب المهارات رغم ضيق الفرص و احتكارها .

الاكيد انهم لم يكرهوا الوطن رغم احباطاتهم الشخصية فيه .

الاكيد ان القيم لم تتغير و تنقلب لديهم ..

الخطأ الاكبر لديهم انهم لم يهتموا باعداد اجيال لها مهارات تقود الوطن .

- الكل بيقول في حاجة غلط في القيم و الاخلاق .........و ان الشعب اتغبر و محتاج يرجع يحترم بعضه و يحترم القانون ، و نفضل نقول " انما الامم الاخلاق " و بلاش السبكي و بلاش اوكا و اورتيجا .................يجي الراجل يقول كده ، يقولك انت حتربي الشعب!!!!!!!!!!!!!!!

- رغم كل شيء لا احد يستطيع ان يدعي ان القرارات تحت الضغوط او لتفادي كوارث هي افضل القرارات ............الامل في جهد يجنبنا مواقف مماثلة في المستقبل .


من واقع السنوات السابقة 

مصر ماشية برئيس او من غير رئيس ، بحكومة او من غير ، الناس عايشة و بتشتغل و في منهم الصح و منهم الغلط و شغالة ..............المهم بقي في الاختيار و التخطيط تمشي لقدام و لا لورا و تمشي قد ايه و تمشي في اتجاه قصداه و لا بالحظ و الصدفة و لما حتمشي حتوصل الناس وولادهم و الاجيال القادمة للي هم عايزينه و لا حترمي ناس من الشباك و هي ماشية علشان تخفف حمل ............الرئيس و البرلمان و الحكومة وظيفتهم ليس ان يعيش الناس و لكن ان يعيش الناس كويس.


-  بدون تحيز و لا تهريج 

و بدون اسقاط علي انتخابات الرئاسة 

العادي ان الرغيف يتقطع اربع تربع .............ما هو لو كان في مطبخ و غداء في المدرسة زي زمان و كان في تعليم و تربية سلوكيات كنا عرفنا المعلومة العادية دي و ازاي ناكل في طبق و بشوكة و سكينة و ازاي نقطع برتقالة و ازاي نحط في الطبق علي قد اللي محتاجينه و ازاي نتكلم علي الاكل من عدمه ..............العادي ان ده اللي بيتعلموه في مدارس التربية و التعليم .

تعليم سلوكيات سليمة في المدارس ، ليكون هناك مواطن متحضر.

- الفرق بين المدارس في مصر و في الغرب سهل و بسيط 
الفرق ان التعليم العادي في اوروبا و اليابان ثقف و علم و ربي المواطنين العاديين هناك ليصلوا لمستوي من الرقي ان نري من " العادي " ان يتزوج حفيد ملكة انجلترا و ابن امبراطور اليابان من مواطنة عادية .
اكيد اللي حصل ده مش علشان الحب الناري اللي بيحصل بين ابن الباشا كمال الشناوي و ينت الخادمة شادية في الافلام الابيض و اسود .
و لكن الاكيد ان التعليم و التربية في المدارس الحكومية هناك ارتقت لتجعل ابناء المواطنين العادين من الثقافة و الرقي في اسلوب الحياة و العلم و اللغات و التعامل مثل الامراء .............هل فهمنا ما هي المساواة و ما هي التربية و التعليم .


بجد ما فهمتش 

رد البعض باستهتار علي حل البطالة " بمثل " قرض من البنك او الدولة لشباب من العاطلين لنقل الخضار او غيره ..........مش فاهم واحد عاطل عايز يشتغل ايه مدير بنك و لا جراح مخ و اعصاب ؟؟؟؟

و بعدين اللي ليه طموح اكبر ، كفاية ان الدولة تبتدي تقدم افكار للعاطلين الغلابة " الغير طموحين " ليبتدوا حياتهم اما انهم يبتدوها و يكافحوا و يسعدوا بيها او انها تكون بداية عمل لهم يمكن تطويره .

اقتراحات الاعمال الصغيرة التي تهتم بها الدولة و تمولها و تدرب الشباب فيها كانت البداية للحلول الاقتصادية و القضاء علي البطالة في بلاد كثيرة .

و العبرة بالعمل و نهاية الامر و ليس الوعود و لا تكسير المجاديف .

- النجاح دائما يعتمد علي فهم جوهر و حكمة الاشياء ...........او الشعوب ...

- في حاجة اسمها ارشاد الجماهير 

و في حاجة اسمها نفاق الجماهير 

طبعا بنرفض النفاق في كل شيء الا مع الجماهير ...........حيتظاهروا و يتعصبوا ، يا عم خليها عايمة ماشية بتغرق .........اي حاجة.

- " الخلع " في مصر اسلوب حياة .............و ليس بديل للانفصال في الحياة الزوجية فقط .

- الغرور محطم الافراد ..........و النفاق محطم الدول . .




- الخوف عمره ما كان من الفشل او المستنقع او القاع ............الخوف من اننا نتعود عليه و نعيش فيه .
الخوف الحقيقي عمره ما كان من الفيران ............الخوف اننا نتعود علي وجودها و ينتشر الطاعون .

- في الاخر تتحول الامور الي "لعبة " خالف تعرف ، بغض النظر عن المصلحة العامة و بدون اي وعي او خطة اصلاح حقيقية و بدون تحمل لممسئوليات المناصب او حتي تفهم استيعاب الاخرين او مواجهتهم بالحقائق ........." خالف تعرف ، في حفلة الكراسي الموسيقية بدون تغيير او اصلاح جذري "............


ليست هناك تعليقات: